قطاع الحلال

الأخبار والعناوين الرئيسية

2018-04-11 :

 

أصدر سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي القرار رقم «11» لسنة 2018 باعتماد الهيكل التنظيمي لمركز الإمارات العالمي للاعتماد على أن يكون للمدير التنفيذي للمركز إصدار القرارات اللازمة لتنفيذ أحكام هذا القرار بما في ذلك اعتماد مهام الوحدات التنظيمية المشمولة بالهيكل التنظيمي المعتمد بموجب أحكامه.

 

ويتكون الهيكل التنظيمي للمركز من مجلس إدارة ومدير تنفيذي وخمسة مكاتب هي مكتب الاستراتيجية والتميز المؤسسي ومكتب اعتماد الحلال ومكتب التدقيق الداخلي ومكتب الدعم المؤسسي ومكتب التسجيل والتأهيل.

 

ويضم الهيكل ثلاث إدارات هي إدارة اعتماد المختبرات وتشمل ثلاثة أقسام هي قسم اعتماد مختبرات الفحص وقسم اعتماد مختبرات المعايرة وقسم اعتماد مختبرات الرعاية الصحية والإدارة الثانية هي إدارة اعتماد جهات التفتيش الهندسي وتضم قسمين هما قسم اعتماد جهات التفتيش الهندسي وقسم اعتماد جهات تفتيش الاستدامة.. أما الإدارة الثالثة فهي إدارة اعتماد جهات منح الشهادات وتحوي قسمين هما قسم اعتماد جهات منح شهادات الأنظمة وقسم اعتماد منح شهادات المطابقة للأفراد والمنتجات.ويلغى أي نص في أي قرار آخر إلى المدى الذي يتعارض فيه وأحكام هذا القرار ويعمل به من تاريخ صدوره وينشر في الجريدة الرسمية.

2017-11-28 :

أظهر تقرير حديث أن الإمارات حلّت في المركز الأول عالمياً على مستوى مؤشرات عدة للاقتصاد الإسلامي، منها الإعلام والترفيه الحلال والأزياء المحافظة ومستحضرات التجميل الحلال والمستحضرات الدوائية الحلال. وجاءت الدولة في المركز الثاني عالمياً، بعد ماليزيا، على مستوى قطاع الأغذية الحلال والسياحة الحلال، وحلّت في المركز الثالث على مستوى العالم بعد ماليزيا وإندونيسيا في قطاع التمويل الإسلامي. وبحسب تقرير واقع الاقتصاد الإسلامي العالمي لعام 2017 و2018 الذي يصدره مركز دبي لتطوير الاقتصاد الإسلامي بالاشتراك مع «دينار ستاندرد» و«تومسون رويترز». 

2017-08-21 :

أصدرت سلطة المنطقة الحرة بمطار دبي "دافزا" دليل صناعات الحلال الشامل، ضمن مبادراتها الرسمية في استراتيجية دبي عاصمة للاقتصاد الاسلامي 2017-2021، ويعد الدليل الذي يحمل عنوان "دبي – بوابة عالمية لصناعات الحلال: دليلك خطوة بخطوة" الأول من نوعه، ليتناول قطاعات الحلال وتشعباته العديدة، مسلطاً الضوء على الفرص الاستثمارية الضخمة التي يمكن للمستثمرين الأجانب الاستفادة منها وبالتالي تفعيل مساهمتهم الحقيقية في دفع عجلة نمو الاقتصاد الإسلامي.

المزيد من الأخبار

يُعرّف مصطلح "الحلال" على أنه ميزة تصف منتج استهلاكي ما أو مجموعة منتجات استهلاكية تراعي مبادئ وأحكام الشريعة الإسلامية خلال كافة مراحل سلسلة الإمداد الخاصة بها، بما في ذلك الإنتاج، والنقل، والتوزيع.

وتُمنح "شهادة الحلال" حالياً على مستوى العالم لأكثر من 500 منتج من الأغذية، ومستحضرات التجميل، والمستحضرات الصيدلانية، والمنسوجات، والمنتجات الجلدية.

ووفقاً لتقرير واقع الاقتصاد الإسلامي العالمي لعام2016/2015 بلغ حجم الإنفاق على الأغذية والسلع والخدمات الحلال 1،81 تريليون دولار أميركي عام 2014 ويتوقع أن ينمو ليصل إلى حوالي 1،63 تريليون دولار أميركي في عام 2018 وإلى  2،58 تريليون دولار أميركي عام 2020. 
وسيعمل مسار تطوير الصناعات الحلال ضمن مبادرة "دبي عاصمة الاقتصاد الإسلامي" على تطوير آلية لاعتماد المنتجات الحلال بالتنسيق مع الجهات المتخصصة في هذا المجال، ودعم مختبرات الفحص والتحليل.

وسيعمل مركز دبي لتطوير الاقتصاد الإسلامي ضمن ركيزة "الصناعات الحلال" على  تطوير آلية لاعتماد المنتجات الحلال بالتنسيق مع الجهات المتخصصة في هذا المجال، ودعم مختبرات الفحص والتحليل.

وتنطوي استراتيجية دبي عاصمة الاقتصاد الإسلامي على تمكين الجهود الرامية إلى تنمية هذا القطاع وزيادة حجم أعماله، من خلال تعزيز نطاق السلع الأولية والمواد الخام، وتأسيس بوابة عبور عالمية لتكون بمثابة همزة الوصل بين المنتجين والمستهلكين على حد سواء. بالإضافة إلى ضرورة إنشاء منصّة عالمية المستوى للاعتماد والتصديق من أجل تطوير آلية لاعتماد المنتجات الحلال عالمياً بالتنسيق مع مختبرات الفحص والتحليل، مع ضمان تسخير أفضل الكوادر والخبرات المتاحة في هذا المجال.

.