المبادرات

برنامج "سلمى" الوقفي العالمي للإغاثة

أطلق صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، مشروعاً عالمياً لتوفير الإغاثة الغذائية الحلال للمنكوبين جراء الكوارث الطبيعية أو الحروب أو النزاعات وذلك بطريقة آنية وسريعة وفق برنامج وقفي متكامل يضمن استدامته.

ويعد برنامج "سلمى" الإغاثي ثمرة شراكة بين مركز دبي لتطوير الاقتصاد الإسلامي ومؤسسة الأوقاف وشؤون القصّر في دبي ومؤسسة نور أوقاف وبالتعاون مع برنامج الأغذية التابع للأمم المتحدة. ويقوم البرنامج بإدارة إنتاج مغلفات وجبات حلال وطويلة الأمد بهدف تقديمها للمحتاجين من ضحايا الكوارث والحروب والنزاعات وتوفر مدينة دبي للخدمات الإنسانية- الشريك الاستراتيجي لبرنامج سلمى- لتوفير الدعم اللوجستي للمبادرة طوال العام.

نجح برنامج سلمى الإغاثي خلال ثلاثة أعوام في تقديم أكثر من 455 ألف وجبة غذائية حلال إضافة إلى توزيع 50 طناً من اللحوم على ضحايا الحروب والأزمات والكوارث الطبيعية وتجاوز إجمالي التبرعات والإيرادات التي نجح البرنامج في تحقيقها منذ انطلاقته مبلغ 12 مليون درهم.  وبفضل تميزه في مجال المبادرات الإغاثية، فاز برنامج "سلمى" الإغاثي بعدد من الجوائز الإقليمية والعالمية المهمة، ومن أبرزها جائزة الاقتصاد الإسلامي عن فئة الصحة والغذاء في عام 2014، وجائزة دبي لينكس Dubai Lynx لعام 2015 عن أفضل تصميم لعبوات الوجبات الغذائية. كما فاز البرنامج بثلاث جوائز أخرى في حفل الدورة الخامسة لتوزيع جوائز مجلس كبير مسؤولي التسويق الآسيوي "سيمو" لأفضل ممارسات المسؤولية الاجتماعية للشركات في آسيا عام 2015.

لمزيد من التفاصيل عن مبادرة سلمى برجاء الضغط على الرابط أدناه

www.salmaaid.com